الاسم بالكامل أبوبكر السيد عبدالمجيد- مقتل النائب العام
المحافظة الشرقية
السن من 18 الى 30 عام
النوع ذكر
المهنة طالب
نوع الانتهاك الإعدام
تاريخ الانتهاك 20/02/2019
مكان الانتهاك المحكمة
رقم القضيه 7122 / 261 لسنة 2016 جنايات قسـم النزهة، والمقيدة برقم 1300 لسنة 2016 كلي شرق القاهرة،
رقم القضيه 25/02/2016
تاريخ الحكم 22/07/2017
الحكم إعدام منفذ

انتهاكات آخري

نوع الانتهاك الإختفاء القسري
تاريخ الانتهاك 25/02/2016
مكان الانتهاك المنزل
نوع الانتهاك الإعدام
تاريخ الانتهاك 25/11/2018
مكان الانتهاك المحكمة
  

ملاحظات

"أبوبكر السيد عبدالمجيد" البالغ من العمر 23 عام، والطالب في الفرقة الرابعة بكلية الهندسة، 

في يوم 25 فبراير 2016، تم اعتقاله من منزله بالشرقية، وتحول الطالب الجامعي إلى مُتهم بريء محكوم عليه بالإعدام، فى القضية رقم 7122 / 261 لسنة 2016 جنايات قسـم النزهة، والمقيدة برقم 1300 لسنة 2016 كلي شرق القاهرة، والمعروفة إعلاميا بـ«#مقتل_النائب_العام»، تم اقتياده لمصير مجهول تعرض فيه للضرب المبرح والصعق بالكهرباء بالرغم من إصابته في ركبته إثر عملية جراحية "الرباط الصليبي" التي أجراها قبل اعتقاله ب10أيام.

وتنوعت الإنتهاكات بحقه حيث تم تهديده بوالده ووالدته لإجباره على الاعتراف، فضلا عن ووضعه في برميل من الماء المثلج طوال ليل الشتاء وحرمانه من النوم بالتحقيق معه لفترات طويلة جدا.

وفي 9 مارس 2016، ظهر في سجن العقرب سئ السمعة، عقب عرضه على نيابة أمن الدولة بدون محامي، بعد 15 يوم من إخفائه قسراً داخل مقر أمن الدولة بالزقازيق، وتحت التهديد بعودته للأمن الوطني في حالة تراجعه عن اعترافاته المسجلة، فضلاً عن حرمانه من الزيارة لشهور طويلة ومازال حتى الآن.

حُكم عليه بالإعدام في يوليو 2017 .. وتنظر محكمة النقض يوم 13 مايو 2018 الطعن المقدم منه، وفي حالة رفضه سيصبح الحكم واجب النفاذ.

قضت محكمة جنايات القاهرة في جلستها المنعقدة اليوم السبت، برئاسة المستشار حسن فريد، وبإجماع الآراء، بإعدام 28 متهما، لإدانتهم باغتيال النائب العام المستشار هشام بركات، وهي القضية التي تضم 67 متهما من عناصر جماعة الإخوان الإرهابية.

كانت المحكمة قد سبق وأن قررت في جلسة سابقة بإحالة 30 متهما إلى مفتي الديار المصرية، لاستطلاع الرأي الشرعي في شأن إصدار حكم بإعدامهم.

وعاقبت المحكمة،15 متهما بالسجن المؤبد، و8 متهمين بالسجن المشدد 15 سنة، و15 متهما بالسجن المشدد 10 سنوات، وانقضاء الدعوى الجنائية للمتهم محمد كمال الذى توفي قبل الفصل في الدعوى.

وتضم قائمة المتهمين المحكومين بالإعدام: أحمد محمد عبدالرحمن عبدالهادي (طبيب - هارب)، ومحمد جمال حشمت عبدالحميد (طبيب - هارب)، ومحمود محمد فتحي (مهندس - هارب)، وكارم السيد أحمد إبراهيم (طبيب - هارب)، ويحيى السيد إبراهيم محمد موسى (مدرس بكلية طب جامعة الأزهر - هارب)، وقدري محمد فهمى محمود الشيخ (صيدلي - هارب)، وأحمد محمد طه محمد وهدان (مهندس - محبوس)، وصلاح الدين خالد صلاح الدين (مهندس اتصالات - هارب)، وعلي السيد أحمد محمد بطيخ (طبيب - هارب)، وأبو القاسم أحمد علي يوسف (طالب بكلية الدعوة الإسلامية جامعة الأزهر - محبوس)، ومحمد أحمد السيد إبراهيم (عامل - محبوس)، وأحمد جمال أحمد محمود حجازي (طالب بكلية العلوم جامعة الأزهر - محبوس)، ومحمود الأحمدي عبدالرحمن علي محمد وهدان (طالب بكلية اللغات والترجمة جامعة الأزهر - محبوس)، ومحمد الأحمدي عبدالرحمن علي (طبيب بشري - محبوس)، وياسر إبراهيم عرفات (ضابط بالمعاش - محبوس)، وأبو بكر السيد عبدالمجيد (طالب بكلية الهندسة الزقازيق - محبوس)، وعبدالله محمد السيد جمعه (طالب بكلية الزراعة جامعة الأزهر - محبوس)، وعبدالرحمن سليمان محمد كحوش (مندوب مبيعات - محبوس)، ومعاذ حسين عبدالمؤمن عبدالقادر يوسف (طالب - هارب)، وأحمد محمد هيثم أحمد محمود الدجوى (طالب - محبوس).

كما تشمل القائمة إبراهيم أحمد إبراهيم شلقامي (طالب بكلية الطب - محبوس)، وأحمد محروس سيد عبدالرحمن (طالب بكلية الهندسة جامعة الأزهر - محبوس)، وإسلام محمد أحمد مكاوي (طالب بكلية التربية جامعة الأزهر - محبوس)، وحمزة السيد حسين عبدالعال (طالب بمعهد الخدمة الاجتماعية - محبوس)، ويوسف أحمد محمود السيد نجم (طالب - هارب)، ومحمد عبدالحفيظ أحمد حسن (مهندس زراعي - هارب)، والسيد محمد عبدالحميد الصيفي (عامل بالأوقاف - هارب)، وعلي مصطفى علي أحمد (هارب).

أما المحكوم عليهم بالسجن المشدد 15 سنة فهم: "جمال خيري إسماعيل، متولي محمود العتيقي، بسمة رفعت عبدالمنعم، محمد محمد عبدالمطلب الحسينى، أحمد جمال إبراهيم هنداوي، ياسر إبراهيم محمد نصار".

والمحكوم عليهم بالسجن المؤبد: "محمود الطاهر طايع، محمد على كامل، أحمد حمدي مصطفى الفقي، إبراهيم محمود قطب أبوبكر، محمد أحمد محمد إبراهيم، محمد شعبان محمد محمد، مصطفى رجب حنفي، محمد جمال دراز، باسم أحمد شفيق قادوس، حمدي جمعة عبدالعزيز، عمر محمد ابوحفص، عبدالله السيد الشبراوي الهواري، أحمد زكريا الباز وهبة، محمد يوسف محمد عبدالمطلب، إبراهيم عبدالمنعم على أحمد".

والمحكوم عليهم بالسجن المشدد 10 سنوات: "إسماعيل حسن نجم الدين، حذيفة منشاوي محمد مرسي، إسلام محمد السيد نوح، أحمد شعبان محمود على، سعد فتح الله محمد الحداد، عبدالرحمن جمال إبراهيم، محمد السيد محمد عبدالغني، إسلام حسن ربيع فهيم، محمد على حسن خليفة، محمد اشرف محمد عيسى، محمد يوسف محمد غنيم، أحمد مصطفى محمد فرج، عمرو شوقي أحمد السيد، على مراد ابوالمجد محمد، على عبدالباسط فضل الله".

تحديث : 25/11/2018 

قضت محكمة النقض، اليوم الأحد، بحكمها فى طعون المتهمين فى الأحكام الصادرة بحقهم من السجن بالإعدام والمؤبد، فى قضية اغتيال النائب العام السابق المستشار هشام بركات، على الأحكام الصادرة بحقهم، بالإعدام.

وجاء نص الحكم كالأتى:

أولا: عدم جواز طعن المحكوم عليهم غيابيا بسطور غريب، ومصطفى محمود.

ثانيا: بقبول عرض النيابة العام فى القضية وبقبول طعن الطاعنين أحمد طه، وأبو القاسم احمد، وأحمد جمال، ومحمود الاحمدى،أبو بكر السيد، عبد الرحمن سلمان، أحمد محمد، أحمد محروس، إسلام محمد شكلا وفوق الموضوع برفضه وإقرار الحكم الصادر باعدامهم.

ثالثا: بقبول طعن الطاعن أحمد حمدى شكلا وفى الموضوع بنقص الحكم المطعون فيه وبمعاقبته بالسجن من الشغل بمدة سنة عن تهمة حيازة أسلحة نارية ون ترخيص وبراءة مما أسند إليه فيما عدا ذلك.

رابعا بقبول طعن الطاعنين سعد فتح الله، ومحمد السيد، على مراد، وعلى عبد الباسط، وفى الموضع بنقض لحكم الموضوع فيه وبراءتهم مما أسند إليهم.

خامسا: بقبول طعن باقى الطاعنين شكلا وفى الموضوع بتصحيح الحكم المطعون فيه باستبدال عقوبة السجن المؤبد بعقوبة الإعدام المقضى بها على الطاعن نحمد أحمد ومحمد الأحمدى وعبد الله محمد وإبراهيم أحمد ويأسر إبراهيم وحمزة السيد واستبدال عقوبة السجن المشدد لمدة 15 سنه بعقوبة السجن الموبد المقضى بها على الطاعنين محمود على وأحمد زكريا وعبد الله السيد ومحمد يوسف واستبدال عقوبة السجن المشدد لمدة 3 سنوات بعقوبة السجن الموبد المقضى بها على الطاعن إبراهيم عبد المنعم وإلزام الطاعنين فيما عدا من قضى بعدم جواز طعمها والتقصى بآرائهم والطاعات الثأمن عشر أحمد حمدى والثلاثين إبراهيم عبد المنعم بمبلغ وقدره 434 ألف و938 قيمة ما هروبه من ممتلكات عامه ورفض الطعن فيما عدا ذلك.

ورفضت محكمة النقض فى 19 أبريل الماضى طعن 46 متهمًا بقضية "اغتيال النائب العام" على قرار إدراجهم بقوائم الإرهابيين، وأيدت قرار الإدراج لمدة 3 سنوات.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، قضت فى 22 يوليو 2017، بإعدام 28 متهمًا، لإدانتهم باغتيال النائب العام المستشار هشام بركات.

وعاقبت المحكمة، 15 متهمًا بالسجن المؤبد، و8 متهمين بالسجن المشدد 15 سنة، و15 متهمًا بالسجن المشدد 10 سنوات، وانقضاء الدعوى الجنائية للمتهم محمد كمال الذى توفى قبل الفصل فى الدعوى.

 ووجه للمتهمين، ارتكاب جرائم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والشروع فيه، وحيازة وإحراز أسلحة نارية مما لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها، والذخيرة التى تستعمل عليها، وحيازة وإحراز مفرقعات "قنابل شديدة الانفجار" وتصنيعها. تحديث 20/2/2019 نفذت السلطات المصرية حكم الإعدام بحق الأبرياء ال9 بقضية النائب العام

 

فيديو مرفق

احكام مقتل النائب العام